مؤسس مراكز

معلومات طبية

الكورسيه بعد شفط الدهون..هل له أهمية؟!

الكورسيه بعد شفط الدهون..هل له أهمية؟!
شفط الدهون من إحدى العمليات الجراحية الأكثر شيوعاً و المطلوبة للسيدات و الرجال أيضاً. شفط الدهون دورها الأساسي التخلص من الدهون المتراكمة في بعض مناطق الجسم مثل الأرداف، الفخذين، البطن، الرقبة، اللغد، الساقين و الذراعين، و لكن ليس لها دور في انقاص الوزن مثل عمليات السمنة، و هدفها الأساسي الحصول على جسم ممشوق القوام و مشدود، و هذا يزيد من ثقة النفس لدى الشخص بالإضافة إلى اختيار الملابس بحرية، و ذلك بعد الفشل في الدايت و التمرينات الرياضية الخاصة بشد الجسم للحصول على النتيجة المطلوبة.

و هناك طريقتين في شفط الدهون و هما شفط الدهون التقليدي أو الجراحي و شفط الدهون بتقنية الفيزر المعروفة بإسم نحت الجسم رباعي الأبعاد. في هذا المقال سوف نعرف باختصار الفرق بين الطريقتين، و هل الكورسيه ضروري لإستخدامه بعد العملية أم لا.

شفط الدهون التقليدي:
1- يتم التخدير الكلي أو الموضعي على حسب المنطقة المراد شفطها.
2- حقن المريض أدرينالين لتجنب حدوث نزيف بعد العملية.
3- حقن سوائل أخرى لإذابة الدهون و تحويلها من صورتها الصلبة إلى صورة أخرى سائلة يسهل شفطها خارج الجسم من خلال أنبوب بلاستيكي و مضخة تفريغ خالية من الهواء.
4- عمل فتحة صغيرة في المنطقة المراد شفطها لا يزيد حجمها عن نصف سم.
5- إدخال أنبوب صغير خلال هذه الفتحة داخل الجسم، و مع حركته إلى الأمام و إلى الخلف يتم سحب الدهون التي تمت إذابتها بالسوائل المحقونة كما ذكرنا سابقاً.

ملاحظات عن شفط الدهون التقليدي: 
1- نسبة الدهون المسحوبة من الجسم لا يجب أن تتعدى ال 5 لتر لأي حال من الأحوال و ذلك لحماية الخلايا و الأنسجة المحيطة بها من أي ضرر. 
2- يمكن أيضاً استخدام تلك الدهون التي تم شفطها لحقنها في مناطق أخرى تعاني من نقص الدهون مثل المؤخرة، الثدي، العرقوب و اليدين.
3- مناسبة للأشخاص الذين لا يحتاجون لنحت الجسم بعدها و ليس لديهم الكثير من الدهون المتركمة في الجسم.

شفط الدهون بالفيزر:
تتم من خلال أحدث التقنيات و هي الموجات فوق الصوتية، التي تعمل على تحويل الدهون المتراكمة الصلبة إلى سائلة لتسهيل شفطها من الجسم. خطواتها شبيهة جداً لشفط الدهون التقليدي و لكن تختلف التقنية، و بعدها يتم نحت الجسم من خلال نحت العضلات و المنحنيات بالجسم التي تختلف من الرجل للمرأة. نحت الجسم تسمى برُباعية الأبعاد الديناميكي، لأنه يستخدم أبعاد الطول و العرض و العمق و حركة العضلات الديناميكية في النحت مما يمنحك قوام متناسق و جذاب.

أهمية لبس الكورسيه بعد عملية شفط الدهون التقليدي أو بالفيزر:
1- لابد من ارتداء الكورسيه لمدة شهر على الأقل بعد العملية مباشرة و ذلك لحماية الجسم من التورم و تجمع السوائل.
2- يتم خلعه عند الإستحمام فقط لا غير.
3- بعد مرور شهر يتم ارتداء الكورسيه لمدة 12 ساعة فترة النهار و يمكن خلعه ليلاً و ذلك لمدة شهر آخر.
4- يساعد الكورسيه على التئام الجروح بشكل أفضل لأنه يساعد على تحفيز الكولاجين.
5- يساعد الكورسيه على نحت الجسم بشكل أفضل بعد العملية عن طريق تشكيله بالضغط على العضلات لتأخذ الشكل المطلوب.

نصائح أخرى بعد شفط الدهون التقليدي أو بالفيزر:
1- الإلتزام بالمأكولات الصحية للحفاظ على الوزن من أجل تحقيق النتيجة المطلوبة.
2- الإلتزام بالأدوية الموصوفة من أ.د. باسم محمد زكي مثل المسكنات.
3- ممنوع القيام بأي مجهود شاق أو رياضة عنيفة بعد العملية.

هل التخلص من تراكمات الدهون في الجسم للتجميل فقط؟
الإجابة لا، لأن بعض الحالات قد تعاني من مشاكل مرضية بسبب تراكم تلك الدهون مثل إضطرابات التنفس الليلي التي تؤدي إلى صعوبة في النوم، أيضاً آلام العظام و المفاصل تؤدي إلى الإجهاد السريع.




مواضيع ذات صلة:

·       تجميل الانف.

·       شد الجلد.

·       الفراكشينال ليزر